السبت، 17 سبتمبر 2011

الاعراض عن ذكر الله تعالى في القران وعلاقته بالرزق

... بسم الله الرحمن الرحيم ...
- أخي الفاضل أنت تعاني من ضيق الرزق , وقد يكون دخلك أو راتبك الشهري ضعيف وتراكمت عليك الديون لدرجة أن المطالبة من أصحاب الديون لك في كل الطرقات وعند منزلك بالإضافة لأعباء الحياة وطلبات المنزل ومصاريف الأولاد الخ ...! لا تقلق فيوجد حل لكل هذا ولكن يجب عليك إتباع الخطوات اللازمة لذلك فما من داء إلا ولة دواء حتي لو كان ديق الرزق فأبشر .

أولا أنا لست بعالم دين ولا أعطي فتاوي من تلقاء نفسي ولكن يمكن أن نتدبر قليلا أيات الله فنستخلص منها أيات كريمة تعالج ما نعاني منة ولذلك هيا بنا نتناقش سويا لكي نحدد ماهي أسباب ضيق الرزق بالنسبة لنا قبل أن نيأس من رحمة الله ونختبر قوة أيماننا بالله ونري أوجة التقصير وسنسرد أهم أسباب الرزق ونري هل نحن نتبعها أم لا .
أنواع الرزق :
- أخي الفاضل يجب أن تعلم أن الرزق ليس هو فقط المال والدراهم لكن للرزق أوجة كثيرة فالزوجة الصالحة رزق والابناء الصالحة رزق والطاعة لله رزق والصحة والعافية رزق والكثير والكثير من أنواع الرزق ولذلك فإن المال نوع من أنواع الرزق وليس هو الرزق كلة و لذلك تجد بعض الناس يملكون المال ولكن لا يملكون الصحة والسعادة فهؤلاء قد رزقهم الله بالمال ولم يرزقهم بالصحة وتجد البعض الأخر لا يملك المال ولكنة يملك الصحة الجيدة والزرية والأولاد وقد يشتكي من عدم توافر المال فقط , وهنا نجد مفارقات فصاحب المال يحسد صاحب الصحة ويتمني مكانة لحرمانة من الصحة أو لكونة مريض والمال الذي معة لا يستطيع شفائة وتري الذي لا يملك المال يتمني وجود المال ولا يعلم أنة في نعمة ورزق وفير بسبب هذه الصحة التي لا يشعر بها والتي يتمناها غيرة من المرضي وتجد رجل أخر معة مليارات ولا يملك الزرية وتراه يتمني أن ينفق مالة كلة في مقابل أن يكون لة طفل فسبحان الله فإن الرزق ليس هو رزق المال كما يظن الكثير من الناس , وتعالوا بنا سويا لنسرد أهم أسباب سعة الرزق وهنا وكما عرفنا أن المقصود بسعة الرزق ليس المال فقط بل تشمل كل الأنواع السابقة ويجب أن تكون علي يقين بأنة ليس من الضروري أن يزيد دخلك المالي فقط ولكن البركة هي أهم ولذلك عندما تشعر بالبركة في رزقك مثلا فاعلم أن هذا أيضا نوع من أنواع سعة الرزق فالعبرة ليست بكثرة المال بل بقلة التكلفة والقناعة بالقليل والبركة في المال .
أساسيات لجلب الرزق :
- توجد بعض الأمور الأساسية في جلب الرزق فبدونها لا يتحقق مرادك وهو سعة الرزق التي تبحث عنها وسنبدا بأهمها في الخطوات التالية .
- الصلاه في مواعيدها :
- أولا إن كنت لا تصلي فلن تنفعك مثل هذه النصائح أبدا ولن تستفيد منها لذلك يجب أولا إن كنت لا تصلي أو إن كنت مقصر في أداء الصلاة بإنتظام فيجب أولا أن تحافظ علي الصلوات الخمس في مواعيدها دون تأخير وتكون صلاتك بالمسجد فإن قصرت في أحد الصلوات إعلم إنة سيقابلة تقصير في الرزق ويجب أن تعلم أهمية الصلاة جيدا فهي أول ما يحاسب علية العبد يوم القيامة فإن صلحت صلح سائر عملة وإن فسدت فسد سائر عملة وهذا سيكون يوم الحساب وبالنظر إلي أهميتها في الأخرة يجب أن تكون قد عرفت أهميتها في الدنيا فهي أول أسباب سعة الرزق .
قال الله تعالى :
إِنَّ الصَّلاَةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَّوْقُوتًا
أثار الإعراض عن ذكر الله وعلاقتة بضيق الرزق :

يقول الله تعالي :
وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنكًا
والإعراض عن ذكر الله معناه الإعراض عن القرأن فهو يسمي الذكر فأول أسباب ضيق الرزق هو الأبتعاد عن قراءة القران والعمل بة , و العكس صحيح فإن من أسباب سعة الرزق اللجوء إلي الله بقراءة القرأن فلو تدبرت معني الأية السابقة تجدها واضحة تماما وضوح الشمس فهي تقول من يعرض عن القران تكون معيشتة ضنكا والضنك بمعني الضيق في المعيشة ولو كان عندك كنوز الأرض فلا مجاملة في دين الله عز وجل فكن حزرا جدا من هذه النقطة فأنت الأن تبحث عن علاج ضيق الرزق وها نحن نأخذ العلاج من القرأن والأية الكريمة واضحة وتفسر سبب الضيق الذي أنت فية فما هو المانع من قراءة أي شئ من القرأن ولو أية واحدة فقط يوميا .
التوكل علي الله:

- الكل يعرف الفرق بين التوكل والتواكل فبينهما إختلاف فالتوكل معناه أن تأخذ بأسباب الرزق بينما التواكل كلمة معناها يطلق علي من هم لا يأخذون بالأسباب ويعتمدون علي أن الرزق سيأتيهم وهم نائمون , ولذلك عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال
" لو أنكم توكلتم على الله حق توكله لرزقكم كما يرزق الطير تغدو خماصا وتروح بطانا "
ومعني الحديث أن الطيور تستيقظ مبكرا وهي خاوية المعدة فتبحث عن رزقها ثم تعود بالطعام الذي يسد جوعها وحاجتها,ومن هنا نستخلص مثال قوي في التوكل علي الله بالأستيقاظ مبكرا في إنتظار الرزق فالتوكل علي الله يبدأ بالأسيقاظ مبكرا للبحث عن الرزق والأهتمام بالعمل ثم أترك مسألة الرزق هذه لله وحدة ولا تشغل بالك بها أبدا لأن رزقك مكتوب عند الله وكن علي يقين بما تفعل ولا تشك أبدا أن الله نساك فإن الله هو الذي يحدد رزقك علي قدر مجهودك ولن ينساك أبدا .
قال الله تعالى :
وَمَا مِن دَابَّةٍ فِي ٱلأرْضِ إِلاَّ عَلَى ٱللَّهِ رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا كُلٌّ فِى كِتَابٍ مُّبِينٍ [هود:6].
أذكار الصباح والمساء :
الأذكار كنز رهيب يغفل عنة الكثير من الناس وهو من ضمن أهم أسباب سعة الرزق ومنها كثرة ذكر الله طوال اليوم وخاصة الإستغفار فهو من مسببات الرزق الفعالة التي تساعد علي جلب الرزق بسهولة ويسر .
قال الله تعالى :
فَقُلْتُ ٱسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً يُرْسِلِ ٱلسَّمَاء عَلَيْكُمْ مُّدْرَاراً وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوٰلٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّـٰتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَاراً [نوح:10-12]
من أسباب الرزق الإنفاق في سبيل الله
الإنفاق في سبيل الله مثل الزكاة والصدقات علي الفقراء والمساكين ولو حتي بالقليل حتي لو كان راتبك ضعيف فأنفق ولا تخف فقد يخشي ضعفاء الأيمان الإنفاق بحجة أن راتبة الشهري لا يكفي مطالب الحياة وأنة لا يملك مال فائض ليتصدق بة, فعزرا أخي الفاضل فهذا إتجاه وفكر خاطئ فأعلم أخي الكريم لن ينقص مالك شيئا أبدا بل سيزيد وهذا ليس بكلامي ولكنة من كلام الله عز وجل والدليل علي ذلك هذه الأية الواضحة والصريحة وهي قول الله تعالى .
وَمَا أَنفَقْتُمْ مّن شَىْء فَهُوَ يُخْلِفُهُ وَهُوَ خَيْرُ ٱلرَّازِقِينَ [سبأ:39].
تخصيص وقت للعبادة من أسباب سعة الرزق :
- أخرج الترمذي وابن ماجه وابن حبان بسند صحيح عن أبي هريرة رضي الله عنه قال
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
إن الله يقول:
يا ابن آدم تفرَّغ لعبادتي أملأ صدرك غنى وأَسُد فقرك وإن لا تفعل ملأت يديك شغلاً ولم أَسُد فقرك".
نصيحة جميلة من الأمام علي رضي الله عنة :
جاء رجل إلى أمير المؤمنين علي بن أبي طالب
فقال :
إني أجد في رزقي ضيقاً
- فقال له رضي الله عنه
لعلك تمشي أمام من هو أكبر منك سناً
فقال : لا
- قال: لعلك تنام عن صلاة الفجر
فقال: لا
- قال: لعلك تركت الدعاء للوالدين
قال نعم يا أمير المؤمنين
- فقال أمير المؤمنين
فأذكرهما فإن الدعاء لهما من برهما وبر الوالدين مما يبارك فى الرزق .
- من أسباب الرزق بر الوالدين واللإنفاق عليهم وعدم البخل بشئ لوالديك والأهتمام بهم وقد يغفل الكثير عن مثل هذا السر الرهيب والكنز المكنون وهو دعاء والديك لك فبدعائهم تتفتح لك كل الأبواب المغلقة وبدعائهم لك أستشعر بالسحر العجيب في سعة رزقك فلا تحرم نفسك من هذا الكنز الذي هو موجود لفترة محدودة تعتمد علي طول أو قصر أعمارهم فأغتنم والديك قبل وفاتهم فهذا يرضي والديك ومن ثم يرضي عنك الله و بالنسبة لمن توفي أبواة يمكنك أن تقو ببرهم بالدعاء لهم والتصدق لهم فهذا سيعوض عدك وجودهم معك .
جاء رجل من بني سلمة فقال :
يا رسول الله هل بقي من بر أبواي شيء أبرهما بعد موتهما؟
قال: نعم
الصلاة عليهما، والإستغفار لهما، وإنفاذ عهدهما بعدهما، وصلة الرحم التي لا توصل إلا بهما، وإكرام صديقهما .
رواه أبو داود والبيهقي
وقال ‏النبى ‏صلى الله عليه وسلم :
- ‏من قرأ ‏سورة الواقعة ‏فى كل ليلة لم تصبه فاقة ‏أبدا رواه ‏البيهقي عن ابن مسعود رضى الله عنه .
من مستجلبات الرزق :
المهاجرة في سبيل الله والسعي في أرض الله الواسعة فإذا ضاق رزقك بمكانك فما أغلق دونك هنا قد يفتح لك هناك
قال تعالي :
وَمَن يُهَاجِرْ فِى سَبِيلِ اللَّهِ يَجِدْ فِى ٱلأرْضِ مُرَاغَماً كَثِيراً وَسَعَةً [النساء:100]
كم من البشر تركوا بلادا وأماكن هي أحب لقلوبهم من غيرها ولو خيروا لاختاروها على غيرها لكنه الرزق فتح الله عليهم في غير أرضهم فسبحان الله, له في ذلك حكم .
زيارة الأقارب وصلة الأرحام :
- صلة الرحم و زيارة الأقارب من الأمور التي لا يستهان بها في سعة الرزق وقد لا يهتم بها معظم الناس ويغفلون عنها ولا يلقون لها بالا ولذلك نعرض حديث الرسول صلي الله علية وسلم في أهمية صلة الأرحام واليكم هذا الحديث الجميل .
حدثنا محمد بن أبى يعقوب الكرمانى حدثنا حسان حدثنا يونس قال محمد هو الزهري عن أنس
بن مالك رضى الله عنه قال :
سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول :
من سره أن يبسط له فى رزقه أو ينسأ له فى أثره فليصل رحمه
فتح الباري بشرح صحيح البخارى
دعاء قضاء الدين :
قال النبى ‏صلى الله عليه وسلم
الا أعلمك كلمات لو كان عليك مثل جبل صبير ‏دينا اداه الله عنك قل " اللهم اكفنى بحلالك عن حرامك واغننى بفضلك عمن سواك "رواه أحمد ‏والترمذى والحاكم عن على رضى الله عنه
كلمات جميلة لإزالة الهم والغم وقضاء الدين :
فقد دخل رسول الله "صلي الله علية وسلم " ذات يوم المسجد فإذا هو برجل من الأنصار يقال لة أبو أمامة
فقال يا أبا أمامة مالي أراك جالسا في المسجد في غير وقت الصلاة ؟
قال : هموم لزمتني وديون يا رسول الله ,
قال : أفلا أعلمك كلاما إذا أنت قلتة أذهب الله عز وجل همك وقضي عنك دينك ؟
قال : قلت بلي يا رسول الله
قال : قل إذا أصبحت وإذا أمسيت
" اللهم إني أعوذ بك من الهم والحزن، وأعوذ بك من العجز والكسل، وأعوذ بك من الجبن والبخل، وأعوذ بك من غلبة الدين وقهر الرجال "
قال: ففعلت ذلك فأذهب الله عز وجل همي، وقضي عني ديني .
- إعلم أخي الفاضل أنك لن تموت حتى تستكمل الرزق الذي كتبه الله لك فقد قال رسول الله صلى الله
عليه وسلم في الحديث الصحيح :
"إن نفساً لن تموت حتى تستكمل رزقها، فاتقوا الله وأجملوا في الطلب ".

هذا الموضوع خاص بمدونة الحبوني بتاريخ 17 / سبتمبر / 2011 . يمكنك نقل أي موضوع من المدونة بشرط ذكر المصدر وذكر رابط الموضوع الأصلي .

0 التعليقات:

المتابعون

الزائرين

  © Blogger template Foam by Ourblogtemplates.com تم تعديل التصميم بواسطة محمد طاهر

إذهب إلي أعلي الصفحة   

سياسة الخصوصية